3 مراحل لإعداد دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية

دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية

يسهم  إعداد دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية قبل اتخاذ خطوة واحدة نحو تنفيذ المشروع، في تجنب التعرض للخسائر، وذلك بفضل العديد من المعلومات التي تتعلق بشكل أو بآخر بالمشروع ومن أبرزها تكلفة مشروع متجر إلكتروني ،  

إذ يمكن القول أن مسألة إعداد دراسات جدوي مشروعات ومن بينها دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية تسهم كذلك بدورها في توظيف الأموال بصورة أكثر مثالية ومن ثم يستطيع هذا المشروع تحقيق النجاح الباهر وعلى الأخص في ذلك الوقت الذي تشهد فيه عملية التجارة الإلكترونية ازدهارًا وانتشارا كبيرًا على مستوى العالم.

 

حيث لجوء الغالبية العظمى للتسوق وشراء جميع الاحتياجات الأساسية والكمالية  أون لاين عن طريق شبكة الانترنت ودون حاجة للذهاب إلى المولات والتعرض لعناء البحث والتجول في المحلات التجارية المختلفة املأ في الحصول على كل ما يريدونه.

 

التحديات التي تواجه مشروع التجارة الإلكترونية

 

تعتمد الفكرة الرئيسية لمشروع التجارة الإلكترونية بشكل عام على مسالة إطلاق منصة إلكترونية عبر الشبكة العنكبوتية. 

 

وذلك بهدف عرض مختلف المنتجات والخدمات التي سوف يتم توفيرها، أيا كانت طبيعتها سواء ملابس، أو مجوهرات أو أحذية أو كورسات أو حجز خدمات منزلية أو ما غير ذلك من الخدمات والمنتجات الأخرى والتي تتميز بكونها تنتمي إلى أشهر الماركات العالمية، وتتسم بالجودة العالية، والخدمات المثالية.

إلى جانب الحرص الشديد عند إجراء دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية على توفير أفضل الأسعار التنافسية الغير مبالغ فيها و المرضية لجميع الأطراف.

 

مع محاولة تيسير سبل الدفع ومراعاة تنوعها بأكثر من طريقة لعدم مواجهة العميل أي مشكلة عند الرغبة في الحصول على المنتجات أو الخدمات التي سوف يتم توفيرها عبر المتجر الإلكتروني.

 

فجميع ما سبق يعد مدهش ولكن كيف تتصرف؟ في حالة حدث وواجهت أي عطل أو تحدي من التحديات في أحد الخوادم الخاصة بعملية الاستضافة لموقع الويب الخاص بك.

 

ما هو الهدف من التجارة الالكترونية؟

 

لقد اتجه العديد من الأفراد للعمل في مجال التجارة الإلكترونية، كما اتجه البعض الآخر للاعتماد عليها بشكل أساسي في شراء العديد من الاحتياجات من السلع والخدمات، وهذا ما قد ساهم في تعاظم أهمية التجارة الإلكترونية، وتوسيع مجالاتها، وظهور الحاجة إلى إتقان كيفية عمل دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية ، يمكن القول بأن التجارة الإلكترونية تهدف إلى تحقيق مجموعة أهداف لعل من أبرزها :

 

١. الوصول إلى المستهلك في أي وقت

 

ولعل من أهم أهداف التجارة الالكترونية هي العمل طيلة اليوم وعلى مدار الساعة، وهذا ما يعد من أهم وأبرز الأهداف التي يحرص رب العمل التجاري على تحقيقها؛ فعملية التجارة الإلكترونية  بقدر ما لا ترتبط بمواعيد عمل، فهي تقوم بتمكين المشتري من الوصول إلى جميع ما يريد في أي وقت كام.

 

٢. الوصول إلى مستهلك في أي مكان

 

تهدف عملية التجارة الإلكترونية إلى الوصول لهذا المستهلك أو المشتري غض النظر عن المكان المتواجد فيه عند دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية وإتمام عملية تصميم متجر الكتروني احترافي؛ بحيث يمكن إتمام عمليات البيع والشراء وكلا من البائع و المشتري في دولة مختلفة بل وحتى في قارات مختلفة.

 

وأمر الوصول إلى العملاء في أي مكان قد ساهم بشكل كبير في توسيع نطاق العمل، ولاسيما بالنسبة للمتاجر الإلكترونية التي تعتمد على الخدمات، أو تلك التي تتعاقد مع شركات كبرى من أجل توصيل منتجاتها إلى العملاء في مختلف الدول حول العالم.

 

٣. تخفيض تكلفة المشروع التجاري

 

تعتبر تكلفة إنشاء محل تجاري تقليدي وما تتضمنه من قيمة إيجار أو شراء وفق موقع هذا المحل بالإضافة إلى قائمة المصاريف الشهرية من فواتير كهرباء، ومياه، إضافة إلى تكاليف أجور العاملين من أبرز الأمور التي تقلل من أرباح هذا المحل التجاري.

 

أما التجارة الإلكترونية تساعد بشكل ما في تجنب قدر كبير من هذه التكاليف، وهذا الأمر الذي يسهم في خفض تكلفة السلعة أو الخدمة بالتزامن مع الحفاظ على جودتها العالية ويظهر مثل هذا الأمر عند عمل دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية، وبالتالي يعتبر  أحد أهم أهدافها.

 

٤. عرض المنتج الملائم للعميل

 

يعد عرض المنتج المناسب للعميل أحد أهداف التجارة الإلكترونية، وذلك عادة ما يتم عن طريق معرفة النمط السلوكي للعملاء، ومن ثم إنشاء قسم محدد ضمن نموذج دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية يشمل كافة المنتجات والخدمات التي يهتم بها العملاء، وهذا الأمر الذي يساعد في  إظهار المنتج الملائم أو الخدمة المثالية، وبالتالي يسهم في رفع معدل الشراء، وزيادة كفاءة العمليات التجارية وهذا الأمر ينطبق على مشروع متجر عطور إلكتروني أو مطعم إلكتروني أو أي فكرة مشروع آخر ضمن نموذج دراسة جدوى مشروع اون لاين الذي تقوم به.

 

كيف يمكن حل مشكلات مشروعات التجارة الإلكترونية؟

 

وفي حال واجهت مشكلة جادة بالنسبة لأحد خوادم الاستضافة لموقع الويب لديك كما سبق وأشرنا ماذا سوف يكون الحل في تلك الحالة ؟

 

تأكد من أنه في حال حدث عطل بالنسبة لموقع الويب لديك، فيما يتعلق بالاستضافة فإنه لا ينجح المستهلكين في الوصول إليك بأي حال من الأحوال، ولا يمكن أن يتمكنوا من طلب خدماتك أو منتجاتك لأن موقعك غير ظاهر أمامهم، وفي حالة إجراء بحث عن منتجات أو خدمات مشابهة لما تقوم أنت بتوفيره ربما يظهر الموقع، ولكنه سوف يكون مغلق، بمعنى أنه في كلا الحالتين لن يتمكن الجمهور من معرفة ما تقوم بعرضه، وهنا بالتبعية لن تتمكن من تحقيق أية زيادة بالنسبة لحجم المبيعات.

 

إذ أنه يتعين عليك عند القيام بإجراء دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية الخاصة بك معرفة أن  تعطيل الموقع يعد من أكثر التحديات التي من المحتمل أن يواجهها أي مشروع يتعلق بالتجارة الإلكترونية، ولكي تستطيع التغلب على مثل هذه المشكلة والتخلص منها نهائيا، وضمان عدم حدوثها أو تكرارها، فإنه يجدر بك القيام بتوفير خدمة استضافة قوية ومميزة للموقع الخاص بك.

دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية
نموذج دراسة جدوى لموقع الكتروني، تكلفة مشروع متجر إلكتروني، مشروع متجر الكتروني مربح، ما هو الهدف من التجارة الالكترونية؟، مشروع متجر عطور إلكتروني، دراسة جدوى مشروع اون لاين

 وفي حال أنك لا تستطيع القيام بذلك بنفسك نطمأنك أن فريق “المسوقون المبدعون ” يستطيع خلق حلول عملية إبداعية وتوفير أفضل خدمات الاستضافة لجميع الراغبين في غزو عالم الرقمنة بشكل عام، والتجارة الإلكترونية على وجه الخصوص.

 

وكذلك يمكن القول أن أمر التحديات لا يقتصر على الاستضافة فحسب، بل إن الرواج الكبير الذي يتعلق بعالم التجارة الإلكترونية أيضا قد ساهم في وجود منافسة قوية وشرسة للغاية، 

 

وفي تلك الحالة فإن مسألة الرغبة في اقتحام سوق معين من الأسواق تتطلب معرفة كافة التفاصيل التي تتعلق بهذا السوق من أجل تفادي أمر حدوث أي أزمات، وكوارث تؤثر على نجاح المشروع، و عملية إجراء دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية تساهم في معرفة جميع التفاصيل ذات الصلة بذلك الموضوع.

ما هي متطلبات إنشاء مشروع تجارة إلكترونية

 

ينطوي بدء مشروع تجارة إلكترونية على عدة متطلبات رئيسية، ومنها دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية وفيما يلي نظرة عامة على العناصر الأساسية لإنشاء مشروع تجارة إلكترونية:

 

تحديد واضح للمفهوم التجاري:

   – قم بتحديد بوضوح مفهوم عملك في مجال التجارة الإلكترونية، بما في ذلك المنتجات أو الخدمات التي تعتزم تقديمها، وسوقك المستهدف، ونقاط البيع الفريدة التي تقدمها.

 

خطة عمل:

   – قم بتطوير خطة عمل شاملة توضح أهداف عملك، وعمل دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية، واستراتيجيات التسويق، وتوقعاتك المالية، وخطة التشغيل. إن خطة مفصلة تعد أمرًا حاسمًا لتوجيه عملك.

 

الهيكل القانوني:

   – خلال دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية اختر هيكلاً قانونيًا مناسبًا لعملك في مجال التجارة الإلكترونية، مثل الشركة الفردية، أو الشراكة، أو الشركة ذات المسؤولية المحدودة (LLC)، أو الشركة. تأكد من الامتثال للمتطلبات القانونية المتعلقة بالهيكل الذي اخترته.

 

اسم النطاق والموقع الإلكتروني:

  – حدد وسجل اسم نطاق يعكس عملك، قم بإنشاء موقع إلكتروني سهل الاستخدام وجذاب بصريًا، يسهل التنقل فيه ويوفر تجربة تسوق عبر الإنترنت آمنة.

 

منصة التجارة الإلكترونية:

 – أثناء دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية اختر منصة تجارة إلكترونية مناسبة لبناء وإدارة متجرك عبر الإنترنت، تشمل المنصات الشهيرة Shopify و WooCommerce و Magento، وغيرها. انظر إلى عوامل مثل الميزات والتوسع وسهولة الاستخدام.

 

مصدر المنتجات وإدارة المخزون:

   – حدد كيف ستحصل على منتجاتك، سواء من خلال التصنيع أو الموردين بالجملة أو الشحن المباشر، نفذ نظام فعال لإدارة المخزون لتتبع مستويات الأسهم وتجنب الجودة الزائدة أو النقص.

 

بوابة الدفع:

   – أنشئ بوابة دفع آمنة وموثوقة لمعالجة المعاملات عبر الإنترنت، تأكد من أن طرق الدفع التي اخترتها تتناسب مع تفضيلات العملاء وتغطي مجموعة متنوعة من الخيارات.

 

الشحن والتوزيع:

   – وضع استراتيجية الشحن، بما في ذلك مقدمي الشحن، وأوقات التسليم، وتكاليف الشحن، افكر في ما إذا كنت سوف تدير عمليات التوزيع داخليًا أم سوف تستعين بمزود خدمات لوجستية خارجي (3PL).

 

تدابير الأمان:

  – نفذ تدابير أمان قوية لحماية بيانات العملاء وضمان إجراء معاملات آمنة عبر الإنترنت، استخدم بروتوكولات التشفير وشهادات SSL وأدوات الأمان الأخرى.

 

التسويق والترويج:

 – وضع استراتيجية تسويق رقمي شاملة للترويج لعملك في مجال التجارة الإلكترونية، استخدم وسائل التواصل الاجتماعي وتحسين محركات البحث (SEO) والتسويق عبر البريد الإلكتروني وقنوات أخرى للوصول إلى جمهورك المستهدف.

 

دعم العملاء:

  – أنشئ قنوات فعالة لدعم العملاء للتعامل مع الاستفسارات والشكاوى وتقديم المساعدة، يسهم دعم العملاء الفعّال في تحقيق تجربة إيجابية للعملاء.

 

امتثال قانوني:

  – تأكد من الامتثال للمتطلبات القانونية، بما في ذلك لوائح حماية البيانات وحقوق المستهلك وقوانين أخرى ذات الصلة، عرض الشروط والأحكام وسياسات الخصوصية وسياسات الإرجاع على موقع الويب الخاص بك.

 

تحليلات وتقارير:

    – نفذ أدوات تحليل لتتبع أداء موقع الويب وسلوك العملاء وبيانات المبيعات، قم بتحليل التقارير بانتظام لاتخاذ قرارات تجارية مستنيرة.

 

خطة التوسع:

    – وضِّح خطة للتوسع لاستيعاب النمو المحتمل لعملك في مجال التجارة الإلكترونية، تأكد من أن بنيتك التحتية ونظمك يمكن أن تتعامل مع الطلب المتزايد.

 

التحسين المستمر:

– التزم بالتحسين المستمر من خلال جمع ملاحظات من العملاء المحتملين والمعنيين بالمشروع، استخدم هذه الملاحظات لتحسين استراتيجيتك في مجال التجارة الإلكترونية وتصميم موقع الويب وتحسين التجربة الشاملة للمستخدم.

 

من خلال التعامل مع هذه المتطلبات، يمكنك إرساء أساس قوي لمشروع تجارة إلكترونية ناجح وقائم.

دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية

مراحل دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية

 

المرحلة الأولى: البحث والتخطيط

 

يمكن القول أن أولى مراحل إجراء دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية، هي مرحلة البحث والتخطيط حيث إن عملية البحث هذه تساهم في جمع معلومات وبيانات قيمة عن المشروع المقترح والتي بدورها تؤدي دور فعال للغاية في عملية إنشاء مشروع متجر الكتروني مربح وناجح.

 

ويعتبر أمر جمع المعلومات التي تتعلق بالمنافسين واحدا من أكثر  أنواع المعلومات أهمية، والتي من شأنها أن تساعد على معرفة من سوف يكون معك بداخل الساحة، وهكذا الأمر بالنسبة لبقية العوامل التي تتعلق بذلك المشروع المقترح

 

وبعد القيام بعملية البحث وجمع شتى ما يتعلق بالمشروع من أمور يحين دور التخطيط بهدف المساعدة في عملية توظيف الموارد المتعلقة بهذا المشروع على نحو أمثل، ومن ثم القيام بالتخطيط بهدف اكتساب ميزة تنافسية كبيرة بداخل السوق المستهدف بصورة رائعة.

 

المرحلة الثانية: اختيار المنتج أو الخدمة

 

بعد القيام بالتعرف على جميع التفاصيل التي تتعلق بالمنافسة، والسوق بجميع ما يشتمل عليه  يأتي دور المرحلة الثانية من مراحل دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية ألا وهي اختيار المنتج، أو الخدمة التي سوف يتم انتقائها بالمواصفات والمعايير المعينة.

 

وبناء على حجم العرض والطلب من قبل العملاء المستهدفين، إلى جانب أنه سوف يتم وضع التسعير الخاص بالمنتج، ودورة الحياة، وما غير ذلك من بقية التفاصيل المتعلقة بشكل أو بآخر 

 بالمنتجات.

 

المرحلة الثالثة: الترويج للعلامة التجارية

 

بعد القيام بالبحث، والتخطيط وانتقاء الخدمات أو المنتجات يأتي دور إعداد العلامة التجارية  وكيفية القدرة على تحقيق الانتشار والبناء القوي لهذه العلامة التجارية، وذلك بعد تعيين اسم ملائم للمشروع، وانتقاء الشعار المُصمم بشكل فريد، وما غير ذلك من بقية الأمور التي من شأنها أن تساهم في بناء علامة تجارية قوية خلال عملية دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية.

 

وفي الختام

 

يمكن القول أن عالم التجارة الإلكتروني يشهد رواجا كبيرا للغاية في الآونة الأخيرة، والقيام بإجراء دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية قبل بدء التنفيذ يمكنك من الحصول على جميع عوامل نجاح المشروع قبل أخذ خطوات جادة لتنفيذه ومعرفة كافة ما يتعلق بالمشروع.

 

فإذا كنت ترغب فعليا في القيام بعمل دراسة جدوى مشروع التجارة الالكترونية بشكل  أكثر احترافية ، فإن فريق عمل “المسوقون المبدعون” دائما على أتم استعداد من أجل تقديم المساعدة المهنية، وتوفير الدراسة الاحترافية للمشروع، والتي من شأنها أن تساعدك في تحقيق جميع ما تريد بمجرد الشروع في طلب أفضل الخدمات والحصول على نموذج دراسة جدوى لموقع الكتروني يفوق توقعاتك.‏

 

مشاركة

مقالات تهمك

روابط صديقة

سيرفر زيادة متابعين

سي في

تصميم موشن جرافيك

ترجمة العلامة التجارية

برنامج حسابات

 

مقالات ذات صلة

عمل دراسة جدوى لمشروع صغير

10 خطوات لـ عمل دراسة جدوى لمشروع صغير

يعتبر عمل دراسة جدوى لمشروع صغير مرحلة أساسية لتحقيق النجاح والاستدامة في عالم ريادة الأعمال، لأن المشروع الصغير يحمل في طياته إمكانيات هائلة للنمو والتطور. 

Read More »
عمل دراسة جدوى

8 خطوات لـ عمل دراسة جدوى:

تعتبر عمل دراسة جدوى من الخطوات الحيوية والضرورية في رحلة إطلاق المشاريع والاستثمارات، حيث تمثل البوصلة التوجيهية التي تسهم في تحليل الفرص وتقدير الإمكانيات والتحديات،

Read More »
error: Content is protected !!