ما هي عناصر دراسة السوق؟

عناصر دراسة السوق

هل تعرف ما هي عناصر دراسة السوق؟ قبل التعرف عليها في البداية لنتعرف على أبحاث دراسة السوق.

تُعرف بحث دراسة السوق أو أبحاث دراسة السوق بوصفها عملية جمع وتحليل وتفسير المعلومات الخاصة بالسوق، أو تلك التي تخص منتج أو خدمة يتم تداولها وعرضها للبيع في هذا السوق، وعن أيضا هؤلاء العملاء السابقين والحاليين والمحتملين للمنتج أو الخدمة المقدمة، وكذلك عن خصائص وعادات الصرف والإنفاق، والموقع الجغرافي، واحتياجات السوق المستهدف للنشاط التجاري الخاص بك وبالصناعة ككل، والمنافسين الذين تواجههم. ويستخدم مصطلح دراسة السوق كمفهوم بديل في أحيان كثيرة.

ويمكن القول أن أبحاث السوق تستخدم أيضا للمساعدة في القيام بإنشاء خطة عمل، والتوسع وغزو أسواق جديدة، ولتحديد أي جزء من السكان سوف يتجه لشراء المنتج أو الخدمة التي تقدمها، بناءً على متغيرات مختلفة مثل: العمر والجنس والموقع ومستوى الدخل لذلك فإن التعرف على عناصر دراسة السوق والإلمام بها بشكل جيد يعد أمر لازم وضروري لتعم الفائدة.

ما هي عناصر دراسة السوق؟

 

تساعدك عناصر دراسة السوق على تحقيق الكثير من النتائج الإيجابية سواء كان ينعكس هذا على المنتج الخاص بك أو الخدمة التي تعمل على تقديمها حيث يتم تولية الاهتمام بعدة جوانب هامة ومختلفة تساعد على وضع الخطة الأمثل وبالتالي يتم تحديد  الأمر وفق العديد من العوامل الهامة وكل ذلك يمكنك تحديده عن طريق الدراسة الجيدة  للسوق وعناصره المختلفة التي يمكن ذكرها على النحو التالي:

السوق المستهدف

 

يتم التركيز عند القيام بجمع المعلومات من الإحصاءات والبيانات على السوق المستهدف بوصفه أحد أبرز عناصر دراسة السوق لتصريف منتج المشروع حيث أنه هناك سوق خاص بمنطقة وسوق أخرى محلية وسوق إقليمية بالإضافة إلى السوق الدولية، وذلك لتحديد مقدار حجم الطلب على المنتج وتقدير حصة المشروع من إجمالي نسبة الطلب في السوق المتاحة إلى جانب تحديد الطاقة الإنتاجية المقترحة وتحليل السوق للتنبؤ بالحجم المتوقع للطلب على المنتج في الفترة الزمنية المقبلة.

المنتج واحتياجات السوق

 

يعتبر المنتج العنصر الرئيسي من عناصر دراسة السوق الذي تستند إليه المنظمة في الوصول إلى أهدافها المتعددة، وتعتمد دراسة السوق لمشروع بالنسبة لاستيعاب المنتج على أذواق المستهلكين النهائيين للمنتج من حيث الأشكال والأصناف والمقاسات ودرجة أهمية المنتج ومواصفاته ومزاياه وجودته، ويتم الحصول على ذلك عبر دراسة الحالات التجارية المختلفة والتي يتوفر من خلالها المنتج :

  • في حالة الاعتماد بشكل كلي على استيراد المنتج يمكن الحصول على المعلومات من خلال بيانات الاستيراد الخاصة بمواصفات المنتج وسعر شراءه والكميات المستوردة والعبوات، كما يمكن أيضا الحصول على سعر بيع المنتج ومقدار الطلب عليه عبر السوق المستهدف، ودراسة فرص إنتاج سلع مماثلة بمواصفات تتماشى مع ذوق المستهلك.
  • في حالة القيام بإنتاج السلعة محليا، فإن المطلوب في هذه الحالة معرفة أعداد المنتجين والكميات التي تم إنتاجها والمواصفات والأسعار وفجوة الطلب ونسب زيادة الطلب وفي حال كان إنتاج المصانع المحلية غير كافي لتغطية طلبات السوق فقد تفكر في حسن استغلال الفرصة لإقامة مصنع جديد ينتج سلع مماثلة.
  • أما في حالة المنتج الجديد يمكن الاعتماد بشكل أساسي على تطور سلعة مماثلة تم تقديمها للسوق وتطورت مبيعاتها منذ إدخالها للسوق ومحاولة التعرف على عدد المشترين لها في الشهر الواحد حتى تتوصل إلى كمية المبيعات المتوقع أن تحققها السلعة.

حصة المشروع من السوق

 

أما بالنسبة للعنصر الثالث من عناصر دراسة السوق ألا وهو حصة المشروع من السوق فيجد الإشارة إلى أن 

الدراسة السوقية والتسويقية تهتم بالتنبؤ بحجم الفجوة المتوقعة للطلب ويستلزم أولا وقبل أي شيء تقدير حجم فجوة السوق السابقة والحالية والمتوقعة والتي تتم وفق إحصاءات علمية عن طريق طرح العرض المتوقع للمنتج من الطلب المتوقع له لكل عام من الأعوام التي يستمر بها المشروع، وذلك عبر التعرف على تقدير الطلب وتقدير العرض.

تقدير الطلب: من الممكن تقدير حجم الطلب على المنتجات عن طريق التعرف على المستهلكين ومواصفاتهم المختلفة مثل أعمارهم وسلوكياتهم واحتياجاتهم ومعدل نمو مثل هذه الفئات خلال السنوات السابقة وبناء على ذلك يتم توقع تقدير حجم الطلب للسنوات القادمة.

تقدير العرض: كما يمكن تقدير العرض على المنتجات من خلال التعرف على مجموع الطاقات الإنتاجية للمشروعات القائمة بالإضافة إلى الطاقات الإنتاجية للمشروعات التي حصلت على تراخيص ومتوقع لها أن تبدأ الإنتاج في الفترة المقبلة.

عناصر دراسة السوق
 

التسعير

 

ويعد التسعير عملية مركبة ترتبط بعدة اعتبارات اقتصادية وتنافسية فهي سلاح خطير بحيث قد يؤدي عدم تحري الدقة في تحديد السعر إلى فقدان العميل نهائيا أو إلحاق الخسائر المادية الفادحة بالمشروع وتتم عملية التسعير تلك بوصفها عنصر هام من عناصر دراسة السوق بناء على دراسات مقارنة لمجموعة العوامل المؤثرة على العرض والطلب ومستوى الجودة وأسعار المنافسين وغيرها من العوامل ويجب أن يكون سعر الخدمة أو المنتج في إطار المتوسط السائد والمتعارف عليه بالنسبة لأسعار المنتجات المماثلة مع محاولة تحديد وانتقاء السعر الذي يحقق أعلى معدل ربح.

 

الممارسات التجارية

 

وتأتي الممارسات التجارية في آخر قائمة عناصر دراسة السوق ويمكن القول أن الممارسات التجارية هي مجموعة من الأنشطة التسويقية المتكاملة والمترابطة والتي تتضمن طبيعة المنتجات وطرق توزيعها وأساليب وضع التسعير المناسب لها والوسائل التي تجعل هذه المنتجات تصل إلى المستهلك ويتكون مثل هذا المزيج التسويقي من العناصر التالية:

 

  • التوزيع: لتوضيح مختلف الممارسات التي يستخدمها المنافسين في عمليات التوزيع واختيار القنوات التي يستخدمونها لتوصيل المنتجات إلى العملاء في المكان والوقت المناسبين كتجار الجملة، تجار التجزئة، والوكلاء بالإضافة إلى حساب تكاليف عملية التوزيع.
  • الترويج: لتوضيح مجموعة الإجراءات والسياسات الترويجية المتاحة بالمنطقة والطرق المستخدمة والمعتمد عليها بواسطة المنافسين لجذب الزبائن والتكاليف اللازمة للقيام بعملية الترويج كالبيع الشخصي، والإعلانات المطبوعة، والإعلان عن طريق الراديو والتليفزيون، اللوحات الإعلانية، اللافتات، الدعاية، الهدايا والمناسبات الخاصة والمعارض وغيرها. 
  • الأسعار: الحصول على معلومات عن أسعار الأصناف المنافسة وأسباب ارتفاعها وانخفاضها ومحاولة الحصول على أعلى نسبة ربح ممكنة.
  • إجراءات إتمام البيع: بمعنى تحديد كون عملية البيع نقدا أم عن طريق الدين، وفترة السداد المتوقعة وأساليب التعامل بالدين مع الأخذ بعين الاعتبار جميع الظروف المحيطة بقدرات المشروع الإنتاجية والكفاءات التسويقية والبيع لرجال البيع والموزعين وكذلك سياسات التسعير الموضوعة والخصومات والحوافز.

مراحل إعداد الدراسة التسويقية

 

وبعد القيام بعرض أبرز عناصر دراسة السوق يمكن القول أن عملية إعداد الدراسة التسويقية بشكل عام تمر بمجموعة من المراحل الرئيسية على النحو التالي:

  • تحديد الخدمات و المنتجات المراد تقديمها للعملاء.
  • تعيين احتياجات المستهلكين الفعلية وقدراتهم الشرائية.
  • تقدير حجم السوق.
  • الدراسة الدقيقة لقوانين وأنظمة الدولة. 
  • تحديد المنافسين. 
  • وضع أسعار المنتجات والخدمات. 
  • تعيين مدى جودة المنتجات والخدمات المقدمة. 
  • تحديد الهيكل التسويقي العام.

أهمية دراسة السوق

 

وبالنسبة ل أهمية دراسة السوق و فوائد إجراء الدراسات التسويقية عامة توجد العديد من المزايا التي يمكن الحصول عليها عند إجراء دراسة تسويقية، ويمكن ذكر بعض منها على النحو التالي:

  • التوصل إلى رغبات واحتياجات المستهلكين في السوق المستهدف، وبالتالي خلق مزيد من الفرص الاستثمارية. 
  • القدرة على ابتكار أنماط جديدة من المنتجات والخدمات التي من شأنها أن تلبي رغبات المستهلكين المتجددة. 
  • القدرة على تحقيق الاستمرارية والبقاء في السوق، وزيادة الحصة السوقية.
  • توفير البيانات والمعلومات اللازمة من أجل العديد من المشاريع الصناعية بهدف تقدير الكميات الإنتاجية المطلوبة. 
  • القدرة على تحليل معدل جودة الأنشطة التسويقية السارية والمعمول بها.
  • المساهمة في خلق مجموعة كبيرة من المنافع الاقتصادية. 
  • تحديد الأسلوب المثالي لتوصيل المنتجات والخدمات للمستهلكين. 

ختاما، يمكن القول أن عناصر المزيج التسويقي أو عناصر دراسة السوق في المجمل تعرف على أنها مجموعة الوسائل المتاحة للمنظمة والتي تمكنها من الوصول إلى أهدافها المختلفة في الأسواق المستهدفة.

يمكنك تحصيل كل هذا وأكثر عن عناصر دراسة السوق من خلال التواصل مع أفضل شركة تسويق الكتروني “شركة المسوقون المبدعون”. 

مشاركة

مقالات تهمك

مقالات ذات صلة