خطوات دراسة السوق: 6 لدراسته من خلال مسوقون احترافيون

خطوات دراسة السوق

تعتبر دراسة السوق إحدى أنواع دراسات الجدوى التي يتم القيام بها قبل الشروع في تنفيذ أي مشروع وذلك لمعرفة جدوى المشروع ومدى توافق فكرته مع احتياجات السوق وإعداد كشف للمنتجات والخدمات الموجودة في السوق ومعدل الطلب والعرض عليها ومعرفة الفجوات التي يمكن سدها وكافة الأمور الخاصة بفئات السوق وخصائصهم النفسية والسلوكية وغيرها، تؤدي دراسة كل هذه المعلومات والبيانات إلى تنفيذ المشروع في ضوء فهم ورؤية واضحة عن طبيعة السوق لذا فإن خطوة دراسته لا يجب التغافل عنها، في هذا المقال سنسرد لك ماهية دراسة السوق، أهميتها، أنواعها، أهم خطوات دراسة السوق أساليب تجميع البيانات .

 

أولًا: ما هي دراسة السوق

 

هي عملية تجميع البيانات والمعلومات التي يقوم بها صاحب الأعمال عند إطلاق فكرة أو منتج جديد في السوق أو حدوث تغيير استراتيجي كبير في الفكرة القائمة، تهتم الدراسة بتجميع كافة المعلومات التي تفيد بجدوى الفكرة الجديدة وتعطي مؤشرات عن مدى نجاحها مثل معرفة رغبات واحتياجات المستهلكين، معرفة الفئة المستهدفة وخصائصهم ومعدل دخلهم المالي، تحديد حجم الطلب على المنتجات المشابهة للفكرة الجديدة ومزاياها، كل هذه المعلومات تساعد على اتخاذ القرار بشكل صائب.

 

ثانيًا: أهمية دراسة السوق

 

تأتي أهمية دراسة السوق بأنها لصاحب المشروع  الكثير من المعلومات عن السوق محل البحث من هذه المعلومات:

  • حجم السوق التي سوف تستهدفها المنتجات الجديدة.
  • التعرف على الفئة المستهدفة.
  • معرفة خصائص الفئة المستهدفة السلوكية مثل خصائص الشراء والإنفاق هل يقومون بشراء هذه المنتجات في المواسم وأوقات الخصم فقط أم يقومون بشرائها في أي وقت ولا يهمهم السعر.
  • معرفة خصائص الفئة المستهدفة الديموغرافية مثل معدل دخلهم السنوي ومستوى معيشتهم وأيضًا معرفة خصائصها الجغرافية وأماكن تواجدها حتى يتم اتخاذ قرار جيد بخصوص خدمة التسويق.
  • معرفة رغبات واحتياجات الفئة المستهدفة وذلك بالبحث عن أكثر الأشياء التي يحبونها في المنتجات المعروضة وأيضًا الأشياء التي لا يفضلونها فيها.
  • معرفة المشاكل التي تواجهها الفئة المستهدفة مع المنافسين الحاليين سواء مشاكل في الشحن، خدمة العملاء، التواصل، الجودة أو السعر وذلك حتى يتمكن صاحب المشروع من العمل على تقديم حلول مثالية لهذه المشاكل مع طرح فكرته الجديدة.
  • تحديد الفرص التي توجد في السوق والتي يتمكن صاحب المشروع من استغلالها للتسويق للفكرة.
  • معرفة المخاطر التي من الممكن التعرض لها بعد إطلاق المشروع، تقييم هذه المخاطر حتى لا يتم تضييع الوقت وهدر المجهود في منتج ليس له عملاء محتملين أو السوق المستهدف مليء بالمخاطر أو إذا كانت المخاطر قليلة واعتيادية فيمكن استكمال المشروع مع بيان كيفية تفادها والتعامل معها عند التعرض لها.
  • معرفة استراتيجيات تطوير المنتجات في السوق ومعدل نموها.
  • معرفة الأسعار للمنتجات المشابهة في السوق حتى يتم وضع استراتيجية تسعير عادلة وتنافسية تجذب العملاء لمنتجك.

 

ثالثًا: أنواع دراسات السوق

 

يوجد الكثير من أنواع دراسات المحتوى وذلك طبقًا لعناصر تكوينها وأهداف إنشائها ومن أهم هذه الأنواع:

 

الدراسة الأولية

 

دراسة السوق الأولية تعتمد على قيام الشركة بنفسها بأبحاث السوق من البداية لجمع كافة المعلومات اللازمة عن السوق المستهدف مثل مدى احتياج المستهلكين للمنتج الجديد ورغبتهم في شرائه يمكن إجراء دراسة السوق الأولية عن طريق الحوارات المباشرة مع العملاء، إعداد الاستبيانات وملاحظة سلوكياتهم وعاداتهم الشرائية.

 

الدراسة الثانوية

 

تختص هذه الدراسة بدراسة رغبات واحتياجات المستهلكين إلا أنها تختلف عن دراسة السوق الأولية في طرق تجميع المعلومات حيث أنها تبدأ من حيث انتهى الأخرون وتقوم بتجميع المعلومات التي جمعها أفراد وشركات أخرى بطرق تجميع المعلومات المعروفة، تتميز هذه الدراسة بسهولة القيام بها وانخفاض تكاليفها إلا أنها في أغلب الأحيان لا تكون مناسبة بشكل كبير لأوضاع الشركة التي تقوم بها.

 

الدراسة الكمية 

 

تتشابه هذه الدراسة كثيرًا مع النوعين السابقين في أهداف التنفيذ إلا أنها تهتم بتجميع المعلومات في شكل كميات رقمية مثل الإحصائيات والرسوم البيانية والجداول، فتهتم بمعرفة عدد العملاء ونسب المبيعات معدل العرض والطلب وذلك عن طريق طرق تجميع المعلومات الكمية مثل البريد الالكتروني، المكالمات الهاتفية وغيرها من الطرق.

 

دراسة السوق الوصفية

 

تهتم هذه الدراسة بوصف السوق المستهدف، وصف خصائص العملاء الشرائية والاستهلاكية، توضيح المشاكل المتواجدة كل ذلك في أسلوب وصفي سهل ويسير وهذه من أهم مزايا دراسة السوق الوصفية.

 

دراسة السوق النوعية

 

تختلف هذه الدراسة عن الدراسة الوصفية في أهدافها التحليلية، الأسئلة المطروحة، شكل البيانات الناتجة وأنواع أساليب جمع البيانات، حيث أن دراسة السوق النوعية تهتم بدراسة الجوانب النفسية والاجتماعية للعملاء المستهدفين مثل أسباب إقبالهم على المنتج وأسباب نفورهم منه، توقعات ردود أفعالهم بعد استخدام المنتج، من أساليب إعداد دراسة السوق النوعية:

 

المقابلات الفردية One -to- one interviews.

مجموعات التركيز Focus groups.

دراسات الحالة Case studies.

البحث الاثنوغرافي Ethnographic research.

تحليل النص Content analysis.

7 خطوات لتنفيذ دراسة جدوى موقع الكتروني مع المسوقون المبدعون

رابعًا: خطوات اعداد دراسة السوق مع شركة المسوقون المبدعون

دراسة السوق, أهمية دراسة السوق, خطوات دراسة السوق

خطوات دراسة السوق
دراسة السوق, أهمية دراسة السوق, خطوات دراسة السوق

 

هناك 6 خطوات رئيسية يجب القيام بهم لإعداد دراسة محكمة للسوق تشمل خطوات دراسة السوق:

 

1.تحديد الهدف من دراسة السوق 

يساعدك تحديد الهدف مسبقًا على الاستفادة القصوى من الدراسة واتخاذ قرار صحيح، حيث أن معرفة الهدف سوق يطلعك على المعايير الواجب استخدامها وطبيعة الأسئلة اللازم تصميمها للوصول إلى الإجابات التي تساعد على الوصول للنتائج المطلوبة وبالتالي اتخاذ قرار سليم، قد يكون الهدف من الدراسة، التحقق من جدوى فكرة منتج أو خدمة جديدة تعمل على إشباع حاجات الجمهور بشكل أعمق أو قياس درجة نجاح البيزنس القائم والمساعدة على تطويره.

 

2.تحديد الجمهور المستهدف Buyer persona

 

تحديد عينة البحث من أكثر الأشياء الهامة التي يجب تحديدها مسبقًا قبل القيام بدراسة السوق وهو ما يسمى بإعداد الـ Buyer persona وتشمل هذه الخطوة وضع توصيف كامل لشخصية جمهورك المثالية متضمن كافة المعلومات الممكن تجميعه عنه خصائصهم الديموغرافية (العمر، السن، التعليم، الوظيفة)، خصائصهم الجغرافية، خصائصهم السلوكية وخصائصهم النفسية.

 

3.اختيار طريقة مناسبة لإعداد دراسة السوق

 

في هذه الخطوة من خطوات دراسة السوق نقوم باختيار الطريقة المناسبة لجمع المعلومات ومن هذه الطرق:

 

  • المقابلات الشخصية :One-to-one interview: تعتمد المقابلات الشخصية على التفاعلات والتواصل المباشر وجهًا لوجه مع العملاء المحتملين أو عن طريق برامج المقابلات عبر الإنترنت، تعد هذه الطريقة من أفضل طرق جمع المعلومات في دراسة السوق لأنها تمكن المتحاور من التعبير عن آرائه وأفكاره بعمق وتساعد المحاور على قراءة تعابير وجهه ولغة جسده، يمكن استخدام الأسئلة المفتوحة السهلة التي تساعدك في الوصول للنتائج المطلوبة.
  • المجموعات المركزة Focus groups: تعد من أشهر طرق تجميع البيانات وهي عبارة عن مجموعة من الأشخاص يتراوح عددهم من 6: 10 يكون لديهم خبرة في مجالك ويمكنهم مساعدتك بآرائهم وملاحظاتهم في تطوير المنتج أو الخدمة عن طريق توجيه  بعض الأسئلة المناسبة لهم.
  • الاستطلاعات Questionnaire: تعد الاستطلاعات من أشهر وأبسط طرق تجميع المعلومات تعتمد على إعداد أسئلة سهلة وبسيطة قد تكون أسئلة مغلقة أو أسئلة مفتوحة ويتم توجيهها للعملاء المحتملين وجهًا لوجه أو عن طريق البريد الالكتروني.
  • أسلوب الملاحظات Observation: يعتمد هذا الأسلوب على مراقبة سلوك العملاء عند شراء المنتجات وتدوين ردود أفعالهم الإيجابية وأيضًا السلبية.

 

4.صمم أسئلة الدراسة

 

ضمن خطوات دراسة السوق تأتي خطوة تصميم أسئلة الدراسة وذلك بناءً على الهدف من دراسة السوق وتحديد شخصية الجمهور قم بتحديد الأسئلة التي سوف يتم توجيهها للعملاء وركز على أن تكون الأسئلة سهلة ويسيرة ومتنوعة تشمل أسئلة مغلقة وأسئلة مفتوحة.

 

5.ادرس منافسينك

 

لا يمكن تجاوز خطوات دراسة السوق بدون خطوة دراسة المنافسين ومعرفة نقاط ضعفهم ونقاط

 قوتهم والفرص التي من الممكن استغلالها والتفوق عليهم يمكنك الاطلاع على معلوماتهم من خلال مواقعهم الالكترونية، صفحات التواصل الاجتماعي أو أي معلومات متوفرة عن منتجاتهم أو خدماتهم.

 

6.استنتج نتائج الدراسة

 

بعد القيام بكافة خطوات دراسة السوق من تجميع المعلومات والبيانات حانت الخطوة الحاسمة تحليل هذه البيانات وإعداد تقرير بكل النتائج التي التوصل إليها وأيضًا الحلول والإجراءات التي يجب القيام بها بخصوص المشروع.

دراسة جدوى تطبيق توصيل أشخاص مع المسوقون المبدعون

الخاتمة

 

بعد قراءة هذا المقال تكون اطلعت على أهمية دراسة السوق في تكوين رؤية واضحة وعميقة عن كيفية خطوات دراسة السوق، يمكنك مراسلتنا وطلب دراسة السوق الخاصة بمشروعك   أو دراسة جدوى كاملة متقنة من شركة المسوقون المبدعون يمكنك التواصل عن طريق البريد الالكتروني.

مشاركة

مقالات تهمك

روابط صديقة

سيرفر زيادة متابعين

سي في

تصميم موشن جرافيك

ترجمة العلامة التجارية

برنامج حسابات

 

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!