العنوان: دراسة مشروع صناعي ناجح  في 7 خطوات فقط 

إن كنت تفكر جديا فى بدء مشروع صناعي خاص بك فهذه قد تكون فكرة جيدة للغاية أن ترى افكارك واحلامك وقائع حية وتتقلد أعلى مراتب النجاح أمامك 

 

 ولكن كيف السبيل إلى إنشاء مشروع صناعي ناجح ؟

 

يمكنك اختيار أحد الأنشطة ومن ثم البدء بطريقة صحيحة والسير نحو تحقيق الأرباح الوفيرة التي تستطيع عن طريقها أن تطور في مشروعك من ثم يحقق لك المزيد والمزيد من العوائد والأرباح.

 

حتى وإن كان مشروعك صغيرا في البداية فأعلم أنه بالإصرار والعزيمة والالتزام بالمرونة والنشاط سوف تتمكن من تحقيق طموحك ونجاح مشروعك.

 

ماهو أفضل مشروع صناعي ناجح ؟ 

 

عند الاتجاه إلى تقييم مشروع صناعي ما والتنبؤ باحتمال أن يكون مشروع صناعي ناجح والتنبوء بمدى ربحيته، يجب إدراك حقيقة أن نجاح أي مشروع من المشروعات يكمن في مدى قدرة ذلك المشروع على استغلال جميع الأفكار والفرص الاستثمارية  المتاحة والتي تعتبر أحد من أهم الآليات التي تهيئ سبل نجاح هذا المشروع وتمكنه من تحقيق الربح. 

 

وذلك لأنها تعبر عن الفرص المتاحة في الأسواق لكي يستطيع المستثمر استغلالها على نحو أمثل  وتحويلها إلى سلع وخدمات تسد احتياجات المستهلكين وتحقق أرباح تغطي التكاليف وتفيض. 

 

معايير اختيار فكرة مشروع صناعي ناجح

 

وعند البحث عن مشروع صناعي ناجح ومربح هناك العديد من المعايير التي يجب مراعاتها والالتزام بها من أجل تحديد هذا المشروع الصناعي بدقة ووضوح

 

ويمكن القول أن من أهم المعايير التي تميز أي مشروع صناعي ناجح تتمثل في :

 

أن يستطيع ذلك المشروع سد عجز السوق في توفير سلع أو خدمات معينة، فإن إدراك المستثمر لما يحتاج السوق إليه يؤدي بالتبعية إلى اختيار مشروع صناعي ناجح لمشكلات وعقبات اليوم هي مشروعات ونجاحات غدا.

 

كما أن الوقوف على المشكلة التي تؤرق المجتمع والاتجاه نحو تحويلها إلى فكرة استثمارية مربحة يضمن لك الوصول إلى فكرة مشروع صناعي كبير  أو  مشروع صناعي ناجح .

 

ومعنى أن يكون هناك مشروع صناعي ناجح تعني إن يحقق ذلك المشروع أرباح وفيرة وعائد مادي مجزي، فإن المعايير المتحكمة في نجاح المشروع تعني بشكل مباشر بالضرورة ربحية المشروع حتى يصبح أفضل مشروع صناعي ناجح 

 

كما يتعين ذكر  أن عملية اختيار وتحديد المشروع تعد أهم معايير نجاحه وهذا ما يأتي عن طريق دراسة للسوق مع محاولة استغلال الفرص الاستثمارية المتاحة الا ان هذا وحده لا يكفي لبناء مشروع مثمر يمكن اعتباره أفضل مشروع صناعي ناجح دون أن يقوم على الإدارة الواعية والقادرة على التخطيط والتنظيم، فالمشروعات الصناعية بشكل عام تحتاج إلى الإدارة القوية والتحديد الدقيق للفئة المستهدفة ونوعية احتياجاتهم وسبل الوصول إليهم .

 

كما يقوم أي مشروع صناعي ناجح على مهارة التسويق الجيد، فهي من أبرز المعايير التي تستطيع أن  تحدد نجاح أو فشل هذا المشروع ويتمثل التسويق الجيد في طرق توصيل المنتج للمستهلك وعوامل جذبه نحو شراءه أو تجربته وتحقيق مكاسب عديدة.

 

بالإضافة إلي ذلك فإن هناك العديد من المشروعات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة التي تستهدف العمل في مختلف الميادين الحياتية، ويسعى القائمين عليها إلى تحقيق مجموعة من الأهداف الرئيسية والفرعية التي تتباين وفقا لاختلاف طبيعة هذا المشروع وإمكانياته، إلا أن أي مشروع قائم ناهيك عن حجمه وطبيعة عمله يقوم على مجموعة من المعايير والأسس التي تضمن تحقيقه للنجاح وتحدد له احتمالات الوصول إلى أهدافه وتضمن له كذلك تقديم جميع المخرجات المطلوبة في الأوقات المحددة لها وحسب المواصفات المطلوبة.

 

خطوات إعداد دراسة جدوى مشروع صناعي ناجح

 

يعتبر أمر إجراء دراسة الجدوى من العوامل الهامة التي يشترط العمل عليها عند القيام بإنشاء أي مشروع صناعي ناجح حيث تمثل دراسة الجدوى هي المخطط الأولي نحو اانطلاق في تأسيس المشروعات.

 

كما تستطيع دراسة جدوى مشروع صناعي ناجح تحديد العديد من التفاصيل الجوهرية خاصةً بالنسبة للمشروعات الصناعية، ونعلم أن تلك المشروعات تحتاج إلى مواد أولية و أجور عاملين ومصاريف ثابتة ومصاريف تشغيلية، كما تعمل دراسة الجدوى على تحديد الأهداف الرئيسية التي سوف يعمل عليها المشروع وإيجاد الحلول الإبداعية والعملية لكافة العقبات والتحديات.

 

أهم العوامل التي تساعد في نجاح المشروعات الصناعية

 

ويمكن حصر أبرز العوامل المساهمة في خلق مشروع صناعي ناجح فيما يلي:

 

  • اختيار  أفضل مكان لبناء المنشأة الصناعية شرط أن يلائم طبيعة نشاط المشروع.
  • التصميم المناسب للمصنع و الحرص على وجوده في مكان يسهل إمكانية وصول المواد الصناعية إليه.
  • توفير  جميع المرافق اللازمة للمصنع والتي تشتمل على أماكن تخزين و نقل المواد والبضائع.
  • الاهتمام بنظافة المكان و المحافظة عليها باستمرار.
  • بناء شهرة واسعة وسمعة طيبة للمصنع .
  • التوافق في العمل مع معايير الجودة.

 

أهمية إعداد دراسة جدوى لمشروع صناعي

 

يسهم أمر إعداد دراسة الجدوى في القيام ب مشروع صناعي ناجح وذلك يرجع إلى أن هذه الدراسة قادرة على :

 

  •    النجاح في تقييم الدليل العملي والعلمي على نجاح المشروع.
  • المساهمة في أن يكون المستثمر على اطلاع بجميع التفاصيل عن طريق توضيح المسار المالي والفني والتسويقي.
  • الحصول على أدق المعلومات بشأن المشروع الصناعي لأن توفير المعلومات قبل اتخاذ القرار الحاسم يعزز من فرص انطلاق مشروع صناعي ناجح مثل القيام بتوفير البيانات المالية والتكاليف اللازمة لتجهيز المكان و السنوات المتوقعة لاسترداد المبلغ المستثمر.
  • تحديد الميزانية الأساسية التي يجب توفرها في بداية المشروع للتشغيل.

 

عناصر  دراسة مشروع صناعي ناجح

 

وتشمل دراسة الجدوى الخاصة بأي مشروع صناعي ناجح على العناصر التالية:

 

١. الدراسة الفنية للمشروع 

 

  • تحديد تكاليف شراء أو استئجار مقر إقامة المشروع.
  • تحديد تكلفة تجهيز وتأثيث المشروع لاعداده لعمل خط إنتاج.
  • تقدير ما يحتاج إليه المشروع او المصنع من مرافق للتجهيز وبناء للمباني.
  • تحديد التكاليف التشغيلية التي قد يحتاج المصنع إليها خلال فترة عمله.

 

٢. الدراسة المالية للمشروع 

 

  • التكاليف المتوقعة لإنشاء مشروع صناعي ناجح.
  • مصادر تمويل المشروع صناعي وما قد يترتب عليها.
  • تحديد تكلفة العناصر الاستثمارية اللازمة للاسترداد.
  • المصادر والتكاليف اللازمة من أجل استرداد جميع التكاليف الاستثمارية وسداد كافة الالتزامات.

 

٣. التكاليف الاستثمارية المتوقعة لإنشاء مشروع صناعي ناجح

 

تقدير التكلفة اللازم توافرها من أجل إنشاء مشروع صناعي ناجح وتشمل هذه التكلفة التي سوف يتم إنفاقها ولا يتم استردادها خلال فترة مالية واحدة وتشتمل على مجمل المبالغ منذ بداية الفكرة وحتى بداية عملية التشغيل.

 

٤. مصادر تمويل إنشاء مشروع صناعي ناجح وما يترتب عليه

 

وتعتبر مصادر التمويل مثل شريان الحياة المتدفق بالنسبة لأي مشروع صناعي ناجح و قد لا تستطيع القيام بتمويل ذاتي للمشروع لأنه يحتاج إلى تكلفة ضخمة، وبالتالي يمكن الحصول على تمويل من مؤسسات مختصة بإقراض المشروعات  أو البنوك، و يجب أن تضع في الحسبان أنه في حالة اللجوء إلى التمويل الذاتي من الملاك فإنك سوف تربح فرصة بديلة لاستثمار تلك الأموال أو تحقيق أقصى استفادة منها في مشروعات أخرى ، وتجنب الالتزمات التي تترتب على القروض.

 

٥. تحديد عناصر التكاليف الاستثمارية اللازمة للاسترداد

 

وتعبر التكاليف الاستثمارية عن كافة المبالغ التي تم القيام بإنفاقها طوال فترة تجهيز مشروع صناعي ناجح و يجب أن يتم أمر استردادها خلال سنوات التشغيل بما فيها من رأس المال العامل وتسمى تلك الفترة بفترة الاسترداد.

 

٦. المصادر والتكاليف اللازمة لاسترداد التكاليف الاستثمارية وسداد جميع الالتزامات

 

يعتبر المشروع الصناعي من المشروعات المتوسطة والكبيرة، وعند القيام بافتتاح أي مشروع صناعي ناجح  سوف يبدأ المال بالتدفق بشكل سريع، و عندما يبدأ هذا المشروع في الحصول على الإيرادات يتم اقتطاع قسط من الأرباح لسداد كافةالالتزامات.

 

٧. الدراسة التسويقية لمشروع صناعي

 

وتحتاج الدراسة التسويقية لأي مشروع صناعي ناجح إلى القيام بجمع وتسجيل وتحليل البيانات التي لها علاقة بمشروع صناعي عن طريق محددات العرض والطلب و دراسة المنافسين و ما هي المصانع الناجحة؟ إلى جانب تحديد قنوات التسويق والميزانية والاستراتيجية التسويقية التي سوف تتبع 

 

الختام

 

دائما ما يبحث المستثمر في المجال الصناعي عن أفضل مشروع صناعي ناجح نظرا لأنه من المتوقع أن أول ما يُشغله هو أن تحقيق أعلى عائد ربحي ممكن، وفي حال نظرنا إلى سوق الاستثمار سوف نجد أن المشروعات الصناعية دائما هي الأكثر ربحا عن غيرها كما يمكن تنفيذها برؤوس أموال بسيطة .

 

بالإضافة إلى أن القيام ب مشروع صناعي ناجح من شأنه أن يخدم الدولة في دعم الصناعة، فالصناعات بشكل عام ولاسيما الصناعات الصغيرة لا غنى عنها في أي دولة أيما كانت حيث تسهم في رفع الاقتصاد من جانب صناعة التصدير بالإضافة إلى أنها توفر فرص عمل ودخل ملائم للعاملين، ولكن كيف تبدأ مشروع صناعي صغير؟

 

فالحكم على أفضل مشروع صناعي كونه ناجح يجب أن يقوم على الدراسة الجيدة للسوق ومتطلباته وما يحتاج اليه من صناعات للتمكن من انتقاء أفضل مشروع صناعي.

 

 

 

مشاركة

مقالات تهمك

مقالات ذات صلة