كيف تدخل عالم التجارة الاكترونية في السعودية؟ 

التجارة الاكترونية في السعودية

لا يمكن إنكار أن التجارة الاكترونية في السعودية قد اكتسبت شعبية كبيرة في الفترة الأخيرة، مما يضعها على قدم المساواة مع مثيلاتها من الدول العربية الأخرى الرائدة في هذا المجال، وقد تعززت هذه الظاهرة بعد النهضة التي شهدها العالم العربي والتوجه نحو التجارة الإلكترونية بشكل عام.

وخلال السنوات العشر الأخيرة، أصبحت التجارة الاكترونية في السعودية متاحة للجميع دون استثناء، وشهدت زيادة في الاهتمام من قبل المتسوقين. وهذا لكونها القلب النابض للحياة التجارية في هذا العصر، حيث أصبحت ضرورة وليست مجرد رفاهية تجارية.

تنمو التجارة الاكترونية في السعودية بشكل متزايد

قد يكون السوق السعودي إلى حد ما صغير مقارنة بأسواق التجارة العالمية الأخرى، مثل: الموجودة في الصين والولايات المتحدة وبريطانيا، ولكن رغم هذا تُشير الإحصائيات إلى أن التجارة الاكترونية في السعودية في تزايد وتوسع مستمر، وهذا ما يجعل مستقبلها واعد وفرصة الاستثمار فيها لا تُعوض.

إليك بعض الأسباب لقوة إمكانيات السوق السعودي:

سهولة التواجد الرقمي

بفضل وجود بعض المنصات المتخصصة في إنشاء المتاجر الإلكتروني أصبح عددها في السعودية يزيد عن 30 ألف متجر، وبفضل التوجه التكنولوجي في رؤية المملكة 2030، أصبحت المملكة العربية السعودية بيئة مثالية للتجارة الإلكترونية، كما أنها شهدت نموًا غير مسبوق في الأعمال التجارية عبر الإنترنت.

القدرة الشرائية العالية للأفراد

تتميز المملكة العربية السعودية بقوة القدرة الشرائية للأفراد، حيث تعتبر واحدة من أكثر 20 دولة غنىً في العالم وتوفر فرصًا لشراء مختلف المنتجات، وهذا يجعل مجالات التجارة الاكترونية في السعودية محل اهتمام الحكومة والمستثمرين والقطاعات المختلفة وشرائح العملاء المتنوعة.

نسبة استخدام الإنترنت في السعودية مرتفعة

ذلك بسبب امتلاك نسبة كبيرة من المواطنين وصولاً إلى الإنترنت، حيث يبلغ عدد المستخدمين السعوديين حوالي 16.3% من إجمالي مستخدمي الإنترنت في الوطن العربي. ويعود ذلك إلى التوجه الرقمي في المملكة وتحقيق الرقمنة الشاملة.

تعدد طرق الدفع

توفر  التجارة الاكترونية في السعودية السعودية مجموعة متنوعة من وسائل الدفع الآمنة، حيث تعمل ويلت على التعاون مع مجموعة متنوعة من بوابات الدفع الإلكترونية الآمنة والموثوقة بهدف مساعدة التجار في السعودية والوطن العربي على توفير وسائل دفع آمنة لعملائهم. تعد هذه البوابات الدفع الموثوقة أكثر من 35% من إجمالي المدفوعات في المملكة.

ميزات التجارة الاكترونية في السعودية.. لا توفرها التجارة التقليدية!

هناك العديد من المميزات والخصائص التي تنفرد بها التجارة الاكترونية عن غيرها من أنواع التجارة التقليدية الأخرى، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:

1) تكاليف أقل

يعتبر تقليل التكاليف المالية أحد أهم مزايا التجارة الإلكترونية. فعند الاعتماد على التجارة الإلكترونية يتم تقليل تكاليف العقارات وأجور الموظفين، مما يسمح بتقليل سعر المنتج، وهذا ما يشكل تحديًا لأصحاب المتاجر التقليدية، وبالتالي يمكن تقديم المنتجات بأسعار تنافسية أكثر مقارنة بالمتاجر التقليدية.

2) القدرة على عمل التحليلات والتوقعات

تساعد التجارة الإلكترونية في تيسير عمليات التحليل والتوقعات. يمكن استخدام أدوات مثل Google Analytics لتتبع وتحليل سلوك المستخدمين وتحديد اتجاهات السوق وتوقع المبيعات المستقبلية. هذا يساعد الشركات في اتخاذ قرارات استراتيجية أكثر فعالية وتحسين أدائها.

3) معالجة الطلبات الكبيرة

تمنح   التجارة الاكترونية في السعودية القدرة على معالجة عدد أكبر من الطلبات بشكل فعال، حيث يتم تسريع وتسهيل عملية معالجة الطلبات عبر الإنترنت مقارنة بالتجارة التقليدية، مما يسمح بتلبية احتياجات عملاء أكثر وتحسين تجربتهم السوقية.

4) بناء المتجر الإلكتروني بسهولة

يعد بناء متجر إلكتروني أمرًا سهلاً وميسور التكلفة مقارنة بالمتاجر التقليدية. ويمكنك استخدام منصات التجارة الإلكترونية الجاهزة أو توظيف مطورين محترفين مثل شركة المسوقون لإنشاء متجر مخصص. كما يمكن تعديل وتحديث المنتجات والعروض بسهولة عبر الإنترنت دون الحاجة لإجراءات معقدة.

5) وصول عالمي

 تتيح   التجارة الاكترونية في السعودية وصولًا عالميًا للمستهلكين، حيث يمكن للشركات التوسع في الأسواق الدولية وبيع منتجاتها للعملاء في جميع أنحاء العالم. هذا يفتح أبوابًا جديدة للنمو وتوسيع الأعمال التجارية.

6) سهولة تجديد الحملات التسويقية

يتيح التجارة الاكترونية في السعودية إمكانية تجديد الحملات التسويقية بسهولة، حيث يمكن للشركات تحديث وتعديل حملات التسويق عبر الإنترنت بشكل سريع وفعال.

كما يمكن تغيير الإعلانات والعروض واختبار استجابة العملاء لها وتحسينها بناءً على البيانات والتحليلات المتاحة، وهذا يمكنها من التكيف مع احتياجات العملاء وتحقيق أقصى استفادة من الحملات التسويقية.

7) وصول أسهل لبيانات العملاء

يتيح التجارة الاكترونية في السعودية الوصول إلى بيانات العملاء بسهولة أكبر من خلال جمع وتحليل بيانات العملاء، مثل اهتماماتهم وتفضيلاتهم وسلوكهم التسويقي، واستخدام هذه البيانات لتخصيص العروض والتسويق بشكل أفضل. يمكن أيضًا استخدام هذه البيانات لتحسين استراتيجيات العمل واتخاذ قرارات أكثر فعالية بناءً على فهم عملاء الشركة.

8) زيادة عدد العملاء المحتملين

من مميزات التجارة الاكترونية في السعودية أنها تُتيح للشركات الوصول إلى عدد أكبر من العملاء المحتملين عبر الإنترنت، وذلك بفضل إزالة القيود الجغرافية. يمكن للعملاء من مختلف الدول والمناطق الوصول إلى متجر الشركة وشراء منتجاتها بسهولة. هذا يعزز فرص النمو وزيادة العائدات للشركات.

9) دخل مستمر على مدار الساعة

يوفر التجارة الاكترونية في السعودية إمكانية توليد دخل مستمر على مدار الساعة. وذلك لأن المتاجر الإلكترونية يمكنها أن تبقى مفتوحة على مدار 24 ساعة في اليوم و7 أيام في الأسبوع على عكس المتاجر التقليدية التي لها مواعيد عمل محددة، مما يتيح للعملاء إمكانية الشراء في أي وقت يناسبهم. هذا يعني أن الشركات يمكنها تحقيق مبيعات وزيادة الدخل حتى خلال الفترات التي يكون فيها المتاجر التقليدية مغلقة.

10) سهولة توسيع النشاط التجاري للمتجر

التجارة الاكترونية في السعودية لديها إمكانية توسيع نشاط المتجر بسهولة، حيث لا يلزم إجراء العديد من الإجراءات المرتبطة بتوسيع العقار أو تغيير الديكور. بدلاً من ذلك، يكفي إجراء بعض التعديلات على الموقع لتحقيق التوسع المطلوب، ويمكن لمدير المتجر وفريق العمل الحالي إشراف هذه العمليات.

11) وسائل دفع متعددة

تتيح التجارة الإلكترونية مجموعة متنوعة من وسائل الدفع الإلكتروني، وهذا يوفر مرونة كبيرة للعملاء في إتمام عمليات الشراء الخاصة بهم. 

حيث بإمكان العملاء استخدام بطاقاتهم المصرفية، وبطاقات مسبقة الدفع، والحوالات البنكية، والمحافظ الإلكترونية، والدفع عبر الهواتف الذكية، بالإضافة إلى الدفع النقدي.

بفضل توفر هذه الخيارات المتعددة، يمكن للعميل استخدام أكثر من طريقة دفع في آن واحد، استناداً إلى الأدوات المتاحة لديه والخيارات التي يقدمها المتجر. وهذا يعزز المرونة ويسهل استخدام التجارة الاكترونية في السعودية.

وختامًا، فإنه من الواضح أن الأعمال التجارية التقليدية لن تستطيع المضي قدمًا لفترة طويلة، حيث يؤدي التقدم السريع في خدمات التجارة الإلكترونية إلى عزل المتاجر التقليدية بسبب قيود خدماتها المحدودة مقارنة بمزايا التجارة الإلكترونية. لذا، من الأفضل الانتقال إلى التجارة الإلكترونية في أقرب وقت ممكن.

التجارة الاكترونية في السعودية

كيف تدخل عالم التجارة الاكترونية في السعودية؟ 

ظهر نظام التجارة الاكترونية في السعودية نتيجة مواكبة الثورة الرقمية والتطورات التقنية التي تحدث في العالم، كما أن المملكة العربية السعودية أرض خصبة تهتم بتقوية الجانب الاقتصادي لمجالات الاستثمار المختلفة.

فهي توفر العديد من التسهيلات لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، كما تعمل على رفع الوعي لمستخدمين بطريقة تمكنهم من احتلال مراكز كبيرة لدى رواد الأعمال والمستثمرين. فيما يلي نوضح ما الذي تحتاج إليه للدخول في عالم التجارة الاكترونية:

1. معرفة قوانين التجارة الاكترونية في السعودية

تطورت قوانين التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية لتواكب نمو هذا القطاع. وتهدف هذه القوانين إلى تسهيل بدء الأعمال التجارية الإلكترونية وتنظيم العلاقة بين المستهلكين والعملاء. لذا، من الضروري أن تتعرف على شروط التجارة الإلكترونية في السعودية عن طريق قراءة القوانين المتعلقة بها.

في عام 2015، وضعت وزارة التجارة والاستثمار مسودة قانون لتنظيم التجارة الإلكترونية في المملكة، وتمت الموافقة عليه من قبل مجلس الشورى في عام 2018. تم تعديل هذا القانون في عام 2019 ليكون في الصورة الحالية. 

لذا قبل بدء عملك في مجال التجارة الاكترونية في السعودية، من المهم أن تتعرف على تفاصيل نظام التجارة الإلكترونية في السعودية.

2. إصدار السجل التجاري في السعودية 

أصبح إصدار السجل التجاري أكثر سهولة مع التوجه نحو الرقمنة في المملكة، وذلك لأن وزارة التجارة والاستثمار قدمت تسهيلات للتجار للحصول على سجل تجاري إلكتروني وعضوية في الغرف التجارية دون الحاجة إلى زيارة فروع الوزارة. يمكنك الآن الحصول على السجل التجاري الخاص بمتجرك الإلكتروني من مكانك.

كيفية تقديم طلب للحصول على سجل تجاري إلكتروني في السعودية:

  1. قم بزيارة خدمة إصدار السجل التجاري.
  2. أنشئ حسابًا أو سجّل الدخول إلى حسابك الحالي.
  3. اختر “إصدار سجل تجاري” من قسم “سجلاتي التجارية”.
  4. حدد مستوى نشاطك التجاري (أول، ثاني، أو ثالث).
  5. اختر فترة صلاحية السجل التجاري (من سنة حتى 5 سنوات).
  6. قم بتسجيل بيانات المشروع، مثل: السنة المالية، ورأس المال، والعنوان ومعلومات الاتصال.
  7. تأكد من تأكيد الطلب.
  8. سدد الفاتورة التي ستصلك على الهاتف.
  9. اطبع السجل التجاري الخاص بك بعد استكمال العملية.

3. إنشاء متجرك الإلكتروني.

بعد الحصول على السجل التجاري، يجب عليك إنشاء متجرك الإلكتروني. هذه الخطوة الأهم تتطلب تجهيز المتجر لاستقبال العملاء وتسهيل عملية الشراء والدفع عبر الإنترنت باستخدام وسائل الدفع المتاحة في المملكة العربية السعودية، مثل: البطاقات الائتمانية، والتحويل البنكي، والدفع عند الاستلام.

4. التسجيل في معروف

معروف هي خدمة مقدمة من الحكومة لرواد الأعمال في مجال التجارة الاكترونية في السعودية، حيث تساعد هذه الخدمة التجار على توثيق متاجرهم. فمن خلال “معروف”، يمنح التجار مصداقية عالية تساعدهم في بناء الثقة لدى العملاء وتشجيعهم على التعامل معهم.

وعند التسجيل في “معروف”، تحصل على شهادة إلكترونية تساعد الناس على التعرف عليك بشكل أفضل، وتحصل على “ختم معروف” لعلامتك التجارية، وهو ما يزيد من ثقة العملاء في جودة منتجاتك أو خدماتك.

كيفية التسجيل في “معروف” بخطوات بسيطة:

  1. قم بتسجيل الدخول إلى تطبيق “معروف” على هاتفك.
  2. اختر “إضافة عمل جديد” من قسم “حسابي”.
  3. قم بإدخال بيانات العمل وربطها بمنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بك.
  4. ربط حسابك بالسجل التجاري الخاص بك لتمييز متجرك بشارة ذهبية.

هذه الخطوات ستساعدك على الانضمام إلى “معروف” والاستفادة من مزاياها في تعزيز مصداقية وثقة عملك لدى العملاء.

هي خدمات معروف مجانية؟

بالطبع، خدمة معروف هي خدمة مجانية تمامًأ للعملاء والتجار ولا توجد أي نفقات أو مصروفات سوف تتحملها عند تسجيل متجرك فيها، كما أنها تعطيك كصاحب بيزنس ميزة تنافسية كبيرة تزيد من ثقتك العلاء في متجرك ومنتجاتك.

ما هي متطلبات إصدار سجل تجاري لتجارتك الاكترونية في السعودية؟

تتمثل متطلبات إصدار سجل التجارة الاكترونية في السعودية فيما يلي:

  • أن يكون المتقدم سعودي الجنسية.
  • أن يكون المتقدم يبلغ من العمر 18 عامًا على الأقل.
  • أن يكون المتقدم غير موظف حكومي.
  • أن يكون المتقدم حاصلًا على بطاقة الهوية الوطنية السعودية.
  • أن يكون المتقدم حاصلًا على عنوان وطني في المملكة العربية السعودية.

ملاحظات:

  • تبلغ رسوم إصدار سجل تجاري إلكتروني بالسعودية 100 ريال سعودي.
  • يمكن للمتقدمين اختيار صلاحية السجل التجاري من سنة إلى 5 سنوات.
  • يجب على المتقدمين تقديم المستندات المطلوبة إلى الوزارة في حالة وجود أي تغييرات في البيانات المسجلة في السجل التجاري.

ختامًا

لا شك التجارة الاكترونية في السعودية شهدت نموًا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة، حيث أصبحت منصة رئيسية للتسوق عبر الإنترنت للعديد من المستهلكين. ويرجع ذلك إلى عوامل عديدة، منها توفر خدمات الشحن والدفع الآمن وضمان الجودة على المنتجات.

ونتيجة لهذه التطورات، أصبحت التجارة الإلكترونية الخيار الأسهل والأسرع والأكثر راحة للمستهلكين في السعودية. كما توفر فرصًا كبيرة لرجال الأعمال، حيث يمكنهم الوصول إلى شريحة واسعة من العملاء من جميع أنحاء المملكة.

وبناءً على المعلومات والنصائح المذكورة في هذا المقال، يمكن لأي شخص بدء رحلته الخاصة في مجال التجارة الاكترونية في السعودية. ولمزيد من المعلومات، يمكن الاطلاع على باقي مقالاتنا المفيدة أو التواصل فريق المسوقون المبدعون للحصول على المساعدة.

مشاركة

مقالات تهمك

روابط صديقة

سيرفر زيادة متابعين

سي في

تصميم موشن جرافيك

ترجمة العلامة التجارية

برنامج حسابات

 

مقالات ذات صلة

بناء الهوية البصرية

5 عوامل ضعها في اعتبارك عند بناء الهوية البصرية

بناء الهوية البصرية باحترافية يحتاج إلى استراتيجية واضحة ومحددة تحدد الغرض والرؤية والرسالة والقيم والأهداف والشخصية والمنافسين والجمهور المستهدف للعلامة التجارية أو المؤسسة. هذه الاستراتيجية

Read More »
error: Content is protected !!